يعرض لكم الفنان نت تجربتي في مرحلة ما قبل السكري وأعراض مقدمات السكري وأسباب الخوض في مرحلة ما قبل السكري وما هي المدة التي تستغرقها مقدمات السكري؟ وطرق تشخيص مقدمات السكري ومضاعفات مرض السكري والغذاء المسموح به لمرحلة ما قبل السكري والعلاج قبل مرض السكري وكيفية الوقاية من الإصابة بمقدمات السكري و1_ أسباب متعلقة بالنظام الغذائي و2_ اسباب نمط الحياة و3_ اسباب اخرى و1_ فحص سكر الدم الصائم و2_ فحص سكر الدم و3_ فحص سكر الدم التراكمي و1_ التدريب و2_ إنقاص الوزن و3_ الاستمرار في زيارة الطبيب و4_ إتباع نظام غذائي صحي و5_ النوم والراحة لفترات كافية و6_ الدعم المعنوي والنفسي.

كانت تجربتي مع مقدمات السكري سببًا لشفائي لاحقًا من مرض السكري ، وهو أحد أكثر الأمراض شيوعًا في العالم ، حيث تظهر عدة مؤشرات قبل أن أصاب به.

وتسمى بمرحلة ما قبل السكري والتي يمكن أن تكون سبب تخطي المرء للمرض وعدم تعرضه للأخير ، لذلك سأقول عبر الموقع لالفنان نت التجربة بالتفصيل وكل ما يتعلق بالمرحلة ، بدءاً من عند أعراض طرق الوقاية في المقالة القادمة.

اقرأ أيضًا: أنواع مرض السكري

تجربتي في مرحلة ما قبل السكري

تجربتي في مرحلة ما قبل السكري
تجربتي في مرحلة ما قبل السكري

تجربتي مع مقدمات السكري هي كما يلي:

في الحقيقة لم أكن أعلم أن هناك مرحلة تسمى ما قبل السكري إلا بعد إصابتي بها ، والتي تعرف بأنها الفنان نت في معدل الجلوكوز فوق المعدل الطبيعي والمسموح به ، وعند إهمال هذه المرحلة يكون خطر الإصابة بمرض السكري. زوجي. كبير جدا.

من خلال تجربتي في مرحلة ما قبل السكري ، تمكنت من معرفة أن الأنسولين الذي لا يزال بإمكان البنكرياس إفرازه داخل الجسم لا يمكنه التخلص من تراكم السكر في الدم ، لكنني أدركت أيضًا أن هذه المرحلة تحتاج إلى الكثير من العناية والاهتمام للتغلب عليها دون التسبب في ضرر.

بدأت عندما ظهرت أعراض مقاومة الأنسولين ، والتي لم أتمكن من معرفة سبب ظهورها ، مثل: عدم القدرة على أداء المهام اليومية البسيطة ، وتناول الطعام بكثرة ، والشعور بالتعب والإرهاق مقابل بذل أقل مجهود مثل المشي ، على سبيل المثال. .

لذلك ذهبت إلى الفحوصات المخبرية لمعرفة ذلك ، ثم اكتشف الطبيب أن ما كنت أعاني منه هو مرحلة ما قبل السكري من النوع 2 ، لكن الطبيب نصحني بألا أخاف وأن أتبع خطة العلاج ومجموعة من النصائح لمساعدتي تخلصوا من تلك المرحلة بسلام.

هذه النصائح هي أخذ مجموعة من العلاجات الدوائية التي وصفها لي الطبيب حسب حالتي الصحية ، ثم التأكد من التخلص من السمنة لأنها عامل في هذه الحالة ، وتغيير نظامي الغذائي بحيث يحتوي على أطعمة صحية طازجة مثل مثل: الخضراوات والفواكه وتقليل مستوى استهلاك السكر.

بالإضافة إلى تجنب الإجهاد والتوتر النفسي ، والحصول على قسط كافٍ من الراحة ، فقد بدأت بالفعل في تنفيذ نصيحة الطبيب ، والتي سرعان ما أظهرت تأثيرها على جسدي في أقل من شهر ، حيث أصبحت حالتي الصحية أفضل بكثير من ذي قبل ، بدأ جسدي في التحسن. نحيفًا ، يمكنني بسهولة أداء مهامي اليومية دون الشعور بالإرهاق أو التعب.

حتى اليوم المحدد لقياس كمية السكر في الدم ، ومعرفة ما إذا كان قد انتهى بها ضمن الحدود الطبيعية المسموح بها أم أنها لا تزال مرتفعة ، وبعد الفحص تبين أن معدل السكر لدي قد عاد إلى طبيعته وأن الكل لقد نجحت خطة العلاج ونصائح الأطباء ، لذلك أنصح الجميع بعدم الإهمال ، خاصة عند ظهور الأعراض التي ذكرتها سابقًا.

التوجه للاستشارة الطبية فورًا لتحديد الحالة اللازمة والخطط العلاجية المناسبة والمشورة وفقًا لحالتها الصحية ، مع عدم تناول الكثير من السكر وتناوله في حدود معقولة. كل هذه نصائح بسيطة ، لكن تأثيرها له بالفعل أهمية كبيرة على الصحة ، سواء جسديًا أو عقليًا.

أعراض مقدمات السكري

أعراض مقدمات السكري
أعراض مقدمات السكري

في كثير من الأحيان ، قد لا تكون هناك علامات واضحة للحالة تشير إلى الدخول في هذه المرحلة ، ولكن أعراض مرحلة ما قبل السكري المحتملة هي كما يلي:

  • الشعور بالعطش بشكل غير طبيعي.
  • التعب والضعف.
  • يتبول أكثر من المعتاد.
  • عدم القدرة على أداء المهام البسيطة.
  • عدم وضوح الرؤية
  • تناول الكثير من الطعام وخاصة الحلويات.

اقرأ أيضًا: علاج نقص السكر في الدم لغير مرضى السكر

أسباب الخوض في مرحلة ما قبل السكري

أسباب الخوض في مرحلة ما قبل السكري
أسباب الخوض في مرحلة ما قبل السكري

من خلال تجربتي بمرحلة ما قبل السكري ، أدركت أن هناك عددًا من العوامل التي قد تكون سببًا لدخول هذه المرحلة ، وهي:

1_ أسباب متعلقة بالنظام الغذائي

  • يأكل الكثير من الطعام ، وخاصة المقلية والأطعمة المكررة وغير المشبعة.
  • يستهلك الكثير من الكربوهيدرات والسكر.
  • استهلاك منخفض للألياف.
  • نقص الفيتامينات والمعادن الهامة في الجسم وخاصة: فيتامين د ، أوميغا 3 ، الكروم ، فيتامين سي والمغنيسيوم.
  • التقليل من استهلاك الخضار مثل: القرنبيط ، والبروكلي ، والبطيخ المر ، والخرشوف.
  • رد فعل تحسسي تجاه بعض الأطعمة ، مثل: حساسية الحليب ومشتقاته ، حساسية الجلوتين.

2_ اسباب نمط الحياة

  • لا يقوم بالتمارين الرياضية الكافية أو الحركة.
  • التعرض المفرط للمواد البلاستيكية والسموم البيئية ومبيدات الآفات والترددات الكهرومغناطيسية.
  • الإصابة بالفيروسات التي يمكن أن تؤدي إلى ضعف المناعة الذاتية في الجسم.
  • الإجهاد الذي يسبب إفراز هرمون الكورتيزول داخل الجسم ، مما يؤدي إلى التعرض لاضطرابات صحية ، لا سيما استنفاد الأكسجين من الدماغ وإنتاج الكثير من الأنسولين ، وأخيراً التعرض لمرحلة ما قبل السكري.

3_ اسباب اخرى

  • تزيد السمنة من خطر الإصابة بهذه المرحلة.
  • عوامل وراثية.
  • قلة البروبيوتيك والبكتيريا المفيدة داخل الجسم مما يسبب اضطرابات في الجهاز الهضمي وبالتالي الفنان نت الأنسولين.
  • أمراض المناعة الذاتية.
  • سكري الحمل.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

ما هي المدة التي تستغرقها مقدمات السكري؟

ما هي المدة التي تستغرقها مقدمات السكري؟
ما هي المدة التي تستغرقها مقدمات السكري؟
  • في الحقيقة ، من خلال تجربتي بمرحلة ما قبل السكري ، أدركت أن هذه المرحلة يمكن أن تستمر لعدة سنوات ، ولكن ليس أكثر من 10 سنوات ، ولا يمكن أن تظهر أي من أعراضها على الحالة وبالتالي يصعب تشخيصها ، لذلك يوصى دائمًا بالمتابعة الدورية وإجراء الفحوصات اللازمة لتحديد مستوى السكر في الدم من أجل التشخيص المناسب.

اقرأ أيضًا: تحليل الجلوكوز التراكمي

طرق تشخيص مقدمات السكري

في حالة وجود أكثر من عامل لتطور مرض السكري ، من الضروري إجراء فحوصات دورية للكشف عن وجود استعدادات لمرض السكري من عدمه ، وهذه الاختبارات هي على النحو التالي:

1_ فحص سكر الدم الصائم

قبل إجراء هذا الاختبار يجب عليك الصيام لمدة 8 ساعات على الأقل بعد الأكل والشرب ، وتكون النتائج كالتالي:

  • إذا كان مستوى السكر في الدم أقل من 100 ، فالنتيجة طبيعية.
  • بالنسبة لتجربتي مع مقدمات السكري ، فقد تراوحت النتيجة من 100 إلى 125.
  • إذا كان المريض مصابًا بداء السكري بالفعل ، يكون معدل التكرار 126 أو أكثر.

2_ فحص سكر الدم

يأتي هذا الاختبار بعد صيام اختبار الجلوكوز ، حيث يجب شرب مشروب سكر ثم أخذ عينة دم بعد 120 دقيقة ، وتكون النتيجة كالتالي:

  • إذا كان مستوى السكر في الدم أقل من 140 ، تكون النتيجة طبيعية.
  • بالنسبة لتجربتي مع مقدمات السكري ، فقد تراوحت النتيجة من 140 إلى 199.
  • عندما تكون مصابًا بمرض السكري ، تكون النتيجة 200 أو أعلى.

3_ فحص سكر الدم التراكمي

توضح هذه الدراسة مستوى السكر في الدم خلال الـ 60 إلى 90 يومًا الماضية. يستخدم الأطباء هذا الاختبار للكشف عن مرحلة ما قبل السكري ، ونتائجه كالتالي:

  • الحصة العادية 5.6٪ أو أقل.
  • أما بالنسبة لتجربتي مع مقدمات السكري ، فقد تراوح معدل تكرارها من 5.7 إلى 6.4٪.
  • عند الإصابة بمرض السكري تكون النسبة 6.4٪ أو أكثر.

مضاعفات مرض السكري

مضاعفات مرض السكري
مضاعفات مرض السكري

إذا لم يتم علاج هذه المرحلة فسوف ينتج عنها بعض المخاطر الصحية ، وهي كالتالي:

  • لديك مشاكل في الرؤية والعينين.
  • اضطرابات القلب والأوعية الدموية.
  • فشل كلوي.
  • الاضطرابات العصبية.
  • في بعض الحالات ، يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات الأنسولين إلى مزيد من الاضطرابات الصحية غير المعروفة.

اقرأ أيضًا: الوقاية من مرض السكري

الغذاء المسموح به لمرحلة ما قبل السكري

الغذاء المسموح به لمرحلة ما قبل السكري
الغذاء المسموح به لمرحلة ما قبل السكري
  • خلال مرحلة ما قبل السكري ، يجب على المرضى تناول أطعمة معينة تساهم في العلاج وتخطي هذه المرحلة دون الإضرار بصحتهم ، والخيار الأفضل هو تناول الكربوهيدرات المعقدة ، مثل: الحبوب الكاملة والفواكه والخضروات.
  • من السهل هضم هذه الأطعمة ببطء شديد مما يؤدي إلى الحفاظ على مستويات السكر في الدم والقدرة على الحصول على 40٪ من إجمالي السعرات الحرارية من الكربوهيدرات المعقدة المستهلكة يوميًا.

العلاج قبل مرض السكري

العلاج قبل مرض السكري
العلاج قبل مرض السكري
  • إذا تم عرض نتائج الفحوصات المخبرية وأكدت بالفعل أن الحالة قد دخلت مرحلة ما قبل السكري ، فقد يصف الطبيب الميتفورمين لخفض مستوى السكر في الدم وعلاج حساسية الأنسولين والحفاظ على مستويات السكر في الدم.
  • تساعد التغييرات في نمط الحياة أيضًا على إنقاص الوزن ، والتغذية السليمة تساهم في علاج مقدمات السكري.

اقرأ أيضًا: الأعراض المبكرة لمرض السكري

كيفية الوقاية من الإصابة بمقدمات السكري

كيفية الوقاية من الإصابة بمقدمات السكري
كيفية الوقاية من الإصابة بمقدمات السكري

من خلال تجربتي في مرحلة ما قبل السكري أدركت أنها ليست مرحلة خطيرة إذا تم اتباع النصائح التي وصفها الطبيب ، بل على العكس فقد ساعدتني على أن أصبح أسلوب حياة أفضل من ذي قبل ، كما أنقذني من مرض السكري ، ويمكن منع هذه الحالة. باتباع هذه النصائح:

1_ التدريب

  • ممارسة الرياضة مهمة للغاية خاصة لخفض مستويات السكر في الدم ، والقدرة على إزالة الدهون المتراكمة في الجسم.
  • إذا كنت لا تمارس الرياضة على الإطلاق ، يمكنك البدء في المشي ثم القيام بتمارين بسيطة أو صعود السلم ، بحيث يكون إجمالي وقت ممارسة الرياضة في الأسبوع 150 دقيقة وليس أقل.

2_ إنقاص الوزن

إذا كان المرء يعاني من السمنة ، فإن فقدانها يقلل من خطر الإصابة بمرض السكري بنسبة تزيد عن 58٪ ، حيث يجب أن يفقد ما لا يقل عن 5 إلى 10٪ من إجمالي وزن الجسم ، مما يساعد على الوقاية من مرض السكري.

3_ الاستمرار في زيارة الطبيب

الزيارة المنتظمة للطبيب كل ثلاثة أو ستة أشهر من الأمور التي يجب الحفاظ عليها من أجل الالتزام بنظام غذائي صحي والتأكد من الحالة الصحية بإجراء فحوصات لتحديد مستوى السكر في الدم واتباع ما يلي: النصيحة اللازمة.

4_ إتباع نظام غذائي صحي

  • يساعد النظام الغذائي الصحي بشكل كبير على تقليل خطر الإصابة بمرض السكري في وقت لاحق ، حيث يجب تضمين الخضروات الطازجة ، مثل السبانخ والبروكلي والقرنبيط في النظام الغذائي.
  • انتقل إلى الأرز الأبيض وتناول الأرز البني بدلاً منه.
  • تناول الفاكهة الطازجة باعتدال ، بمعدل 1 إلى 3 أقراص يوميًا.
  • زد من تناول الألياف والكربوهيدرات المعقدة والحبوب الكاملة.
  • على سبيل المثال ، تناول منتجات منخفضة السعرات الحرارية: استخدم الحليب الخالي من الدسم بدلاً من الحليب كامل الدسم.
  • الابتعاد عن الحلويات والسكريات البسيطة على سبيل المثال: المعجنات وخاصة التي تحتوي على الدقيق الأبيض في التحضير لأنها تسبب الفنان نت مفرطة في مستويات السكر في الدم.

5_ النوم والراحة لفترات كافية

يعد التواجد في بيئة مليئة بالتوتر والقلق والإجهاد العقلي وعدم الراحة أحد الأسباب الأكثر شيوعًا التي تؤدي إلى الفنان نت خطر الإصابة بمرض السكري لاحقًا.

كذلك ، لا تنم طويلاً كفاية ، لذلك ينصح بالنوم 8 ساعات على الأقل يومياً مع تجنب الضغط النفسي قدر الإمكان.

6_ الدعم المعنوي والنفسي

من خلال تجربتي مع مقدمات السكري ، أدركت أن العديد من الأشخاص قد يكونون قادرين على اتباع النصائح التالية بسهولة ، لكن معظمهم لا يستطيع الاستمرار في متابعتها.

لذلك فإن الدعم النفسي والمعنوي من الأشخاص المحيطين بالفرد مهم للغاية ، حيث يساعد هذا الدعم في دفع الأفراد لاتباع النصائح والاستمرار في اتباعها.

اقرأ أيضًا: كيفية الوقاية من مرض السكري

ختاماً لتجربتي بمرحلة ما قبل السكري ، أنصح الجميع بإجراء الفحوصات المخبرية لفحص مستوى السكر في الدم على فترات منتظمة ، حيث يساعد هذا الإجراء الوقائي على إنقاذ العديد من الحالات قبل أن يصابوا بمرض السكري فيما بعد ، بالإضافة إلى لأهمية تناول نظام غذائي صحي .. تدريب وتحرك ككل. بشكل عام ، وأخيرًا ، ابق دائمًا بعيدًا عن أي شيء يسبب ضغطًا نفسيًا على صحتك.

لا يُسمح بنسخ أو سحب المقالات الموجودة على هذا الموقع بشكل دائم ، فهو حصري فقط لـ الفنان نت ، وإلا فإنك ستخضع للمسؤولية القانونية وتتخذ خطوات للحفاظ على حقوقنا.